داعش يعدم شقيقة قائد تجمع القعقاع التابع لقوات المعارضة في مدينة القورية بريف دير الزور

داعش يعدم شقيقة قائد تجمع القعقاع التابع لقوات المعارضة في مدينة القورية بريف دير الزورداعش يعدم شقيقة قائد تجمع القعقاع التابع لقوات المعارضة في مدينة القورية بريف دير الزور

الاتحاد برس:

أعدم تنظيم “داعش” يوم امس الثلاثاء، شقيقة أحد القادة العسكريين في قوات المعارضة العاملين بريف حلب الشمالي ، في مدينة “القورية” بريف دير الزور.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن التنظيم أعدم “عائشة عبد الله السعود” الملقبة بـ “أم صبري” وشقيقة قائد تجمع القعقاع العامل شمال حلب “اسماعيل عبد الله السعود”، بتهمة “حيازة السلاح والتآمر ضد الدولة الإسلامية”، وذلك بعد أن عثر في منزلها بندقية رشاشة “روسية”، تبين فيما بعد أن شقيقها تركها لديها قبل هروبه إلى شمال حلب، فترة اجتياح التنظيم للمدينة قبل أعوام.

وتمت عملية الإعدام رمياً بالرصاص في إحدى ساحات المدينة، وامام حشود من الناس، وقد نم دفن الجثة في إحدى الأراضي الزراعية، بعد منع التنظيم لزوجها المدعو “أنور الفياض” من دفنها في مقابر المدينة، بذريعة انها “ليست من المسلمين”.

قد يعجبك ايضا