دخول “المواقع الإرهابية” بعرضك للسجن سنتين في فرنسا

دخول "المواقع الإرهابية" بعرضك للسجن سنتين في فرنسادخول “المواقع الإرهابية” بعرضك للسجن سنتين في فرنسا

الاتحاد برس:

قالت صحيفة “ليبراسيون” الفرنسية إن محكمة مدينة “شارتر” (شمال العاصمة باريس)، حكمت بالسجن عامين على شاب فرنسي، بعد ثبوت تورطه في الدخول إلى “مواقع إرهابية” على شبكة الإنترنت، وذلك بعد اعتقاله في مداهمة الشرطة وفرق مكافحة الإرهاب لمنزله.




وحسب الصحيفة فإن الحكم جاء “تنفيذا للتعديل القضائي الذي يجرم زيارة المواقع المتورطة في الدعاية للتنظيمات الإرهابية، وتدعو إلى التطرف وتشجع عليه وتنشر مواداً متطرفة”، ويندرج ذلك في باب “الجرائم الإلكترونية”، وأقر هذا التعديل في شهر حزيران الماضي، ضمن حزمة التعديلات التي أقرت في ظل حالة الطوارئ التي أعلنت بعد اعتداءات باريس العام الماضي.

وأدين الشاب الفرنسي -الذي اعتنق الإسلام حديثاً- بهذه التهم، بعدما داهمت الشرطة الفرنسية وفرق مكافحة الإرهاب منزله شمال العاصمة باريس، حيث اكتشفت أنه “نشط في زيارة المواقع المحظورة، المعروف منها والمجهول”، وأنه “مدمن على مشاهدة مقاطع الفيديو التي تمجد الإرهاب وتنشره مثل مشاهد قطع الرؤوس والتمثيل بالجثث”.

وذكرت الصحيفة أن الشرطة الفرنسية اكتشفت دخول الشاب إلى كثير من المواقع “التابعة للحركات الإرهابية وإلى مواقع مؤيدة لها، إضافة لبحثه عن الأسلحة وطريقة الحصول عليها عبر الإنترنت”، وقضت المحكمة عليه بالسجن لمدة سنتين!

قد يعجبك ايضا