دمشق تسلّم جثث شقيقات لبنانيات إلى بيروت

الاتحاد برس 

 

أعلنت السلطات في دمشق أنها سلّمت جثث ثلاث شقيقات لبنانيات، عثر عليهن على شاطئ مدينة طرطوس الساحلية، إلى السلطات في بيروت.

ووفقًا لوكالة الأنباء التابعة لدمشق (سانا)، فقد تم العثور على جثامين الفتيات الثلاث على الشاطئ في مدينة طرطوس قبل يومين.

وأشارت إلى أن عملية التسليم تمت بعد تواصل السفارة اللبنانية في دمشق مع وزارة الخارجية السورية وتعرّف والد الفتيات على الجثامين.

وتداول نشطاء على موقع “فيسبوك” صورهن منذ يومين، مطالبين من يعرف شيئا عنهنّ بإبلاغ الجهات الأمنية، إذ كانت عائلة الفتيات الثلاث وهن من سكان قرية بزيزا في شمال لبنان، قد فقد أثرهنّ يوم الاثنين الماضي.

وكانت وزارة الداخلية في حكومة دمشق قد أعلنت العثور على جثث ثلاث فتيات، تبين أنهن في العقدين الثاني والثالث من العمر، وحدد الطب الشرعي أن الفتيات توفين غرقًا قبل ثلاثة أيام من العثور على جثاميهن.

جدير بالذكر أنه لم تتبين حتى الآن ملابسات الحادث، إلا أن مسؤول لبناني رجح أن تكون قوة الأمواج دفعت الفتيات إلى شاطئ طرطوس، مشيرًا إلى أن التحقيقات مستمرة ويجري استجواب أفراد من عائلة الفتيات.

قد يعجبك ايضا