رئيس الوزراء المجري: قبول اللاجئين يمثل خطراً ومغامرة !

32

طالب رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان دول القارة الأوربية باتخاذ تدابير أمنية مشددة تجاه اللاجئين السوريين القادمين إلى أوروبا، معللاً ذلك بأن 80% من اللاجئين من الشباب ومعظمهم غير متعلم ويتحدثون اللغة العربية معتبراً إياهم “جيش من طالبي اللجوء”.

وانتقد أوربان سياسية الدول الأوربية التي تشجع على الهجرة لأسباب ووصفها بـ”إيدلوجية” لأنها تستقبل لاجئي الحرب، منوهاً أن قبول اللاجئين يمثل “خطرًا ومغامرة” يجب إيقافها، بحسب تعبيره

وشدد المسؤول المجري على ضرورة أن تتفهم النمسا أن موقفها الحالي سيؤثر سلباً على علاقات التعاون بين شعبي البلدين.

إذ تشهد العلاقات المجرية النمساوية توتراً جراء موقف بودابست المتشدد تجاه اللاجئين وبنائها سياج على الحدود مع الدول المجاورة، حيث تتهمها فيينا بأنها تنتهك قواعد دبلن المتعلقة بمسؤولية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تجاه اللاجئين واتفاقية شنجن، كما تتهمها بأنها تساهلت في سفر اللاجئين بالقطارات نحو فيينا وألمانيا.

قد يعجبك ايضا