رغم الهدنة في كاراباخ.. أرمينيا تؤكد أسر أذربيجان للعشرات من عسكرييها

الاتحاد برس

 

أعلنت السلطات الأرمينية في ناغورني كاراباخ يوم أمس الأربعاء أن العشرات من عسكرييها أسروا من قبل أذربيجان في هذه المنطقة، رغم اتفاق وقف إطلاق النار الأخير.

ونشرَ رئيس كاراباخ “أراييك هاروتيونان” في رسالة نشرت على فيس بوك: “للأسف، أسر عشرات من جنودنا قرب ختسابيرد”.

واستهدفت قرية ختسابيرد الواقعة في جنوب كاراباخ قرب خط المواجهة الجديد بين المعسكرين، نهاية هذا الأسبوع من جانب القوات الأذربيجانية، بحسب يريفان، بينما تقول باكو إنها ردت على “استفزازات”.

وبحسب أرتاك بغلاريان المسؤول عن قضايا حقوق الإنسان في كاراباخ، تم الإبلاغ عن “اختفاء حوالي 60 جنديًا من وحدات مختلفة” قرب ختسابيرد.

وأعلنت باكو الأحد مقتل أربعة من عسكرييها في صدامات مع القوات الأرمينية في منطقة كاراباخ، فيما اتهمت أرمينيا باكو أيضًا بشن هجمات.

يُذكر أن هذا الإعلان يأتي في الوقت الذي أكدت فيه قوة حفظ السلام الروسية حصول أول انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار يوم السبت الفائت.

 

مصدر فرانس برس
قد يعجبك ايضا