“رقابة وتفتيش” دمشق تنفي ملاحقة الموظف المزاول لعمل إضافي

الاتحاد برس

 

نفى معاون رئيس “الهيئة العامة للرقابة والتفتيش” هيثم كبول، ما يتم تداوله حول ملاحقة الموظفين الذين يمارسون أعمال إضافية، خارج أوقات الدوام الرسمي.

وأضاف كبول، في حديث إلى إذاعة “شام اف ام” المحلية أن فروع الهيئة ليس لديها أي صلاحية للإدلاء بالتصاريح، إذ تعمل بتوجيهات من رئاسة الهيئة.

وأوضح كبول، أن “القانون الأساسي للعاملين في الدولة”، يجيز ممارسة عمل آخر خارج أوقات الدوام الرسمي ضمن شروط محددة، منها موافقة الجهة العامة.

ووفقًا لمعاون رئيس “الهيئة العامة للرقابة والتفتيش”، تعتبر مخالفة عمل الموظف الإضافي دون حصوله على الموافقة، مخالفة “مسلكية بسيطة” لا تصل إلى فقدان وظيفته الأساسية.

وكان موقع “هاشتاغ سوريا” المحلي، نقل عن مصادر في “الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش”، قولهم إن أحد فروع الهيئة ينوي البدء بملاحقة الموظفين الذين يمارسون أعمال إضافية خارج أوقات الدوام الرسمي.

وبحسب ما نقله الموقع عن المصادر، فإن الموظف يجب أن يحصل على موافقة وزارية مسبقة لممارسة العمل الثاني، وفي حال عدم حصوله على الموافقة، سيتعرض لـ “مخالفة كبيرة” من الممكن أن تؤدي إلى فقدان وظيفته الأساسية.

 

 

قد يعجبك ايضا