روسيا تعترف بقصفها فصائل ثورية مناهضة للأسد

42

أصدرت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، بيانا اعترفت فيه أن روسيا استهدفت فصائل عسكرية تابعة للجيش الحر وأوقعت قتلى في صفوفهم وذلك خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وذكر البيان أن الاستهداف شمل فصيل “لواء الحق” العامل في غرفة عمليات “جيش الفتح” في محافظة الرقة شمال شرق سوريا، علما بأن قوات الفصيل “لواء الحق” تتواجد في محافظتي إدلب وحماة وليست في محافظة الرقة.

وحسب بيان الوزارة، فإن 200 شخص، بينهم قياديون ميدانيون قتلوا جراء غارات المقاتلات الروسية، وإن 100 شخص قتلوا جراء غارات طائراتها، التي استهدفت مبنى سجن قديم، قالت إنه يُستخدم كمقر قيادة قرب مدينة حلب السورية، دون ذكر مزيد من التفاصيل حول الجهة التي ينتمون إليها.
قد يعجبك ايضا