روسيا تفرض هدنة في الحسكة والقوات الكردية تحاصر قوات النظام في مبنى البريد

روسيا تفرض هدنة في الحسكة والقوات الكردية تحاصر قوات النظام في مبنى البريدروسيا تفرض هدنة في الحسكة والقوات الكردية تحاصر قوات النظام في مبنى البريد

الاتحاد برس:

فرضت روسيا اليوم الأحد، هدنة وقف لإطلاق النار بين القوات الكردية وقوات النظام في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا.

وقالت مصادر ميدانية، إن اجتماعاً انتهى عند الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي بعد ظهر اليوم الأحد في مطار القامشلي، ضم ضباط روس من قاعدة حميميم وإيرانيين، ووفداً من قيادة قوات النظام قدم من دمشق، وقيادة الدفاع الوطني وممثلين عن القوات الكردية.

وذكرت ” أن الاجتماع انتهى بالاتفاق بشكل مبدئي على وقف إطلاق نار، بدءاً من الساعة السادسة مساء اليوم، وعودة النقاط إلى ما كانت عليها سابقاً، وإخلاء القتلى والجرحى ونقلهم إلى مشافي القامشلي، والعودة غداً إلى طاولة المفاوضات”.

وكانت القوات الكردية، قد اشترطت خلال الاتفاق عدم تسليح العشائر العربية في الحسكة وحل ميليشيات الدفاع الوطني وتسليم مقراتها، إلى جانب عدم التدخل بالموظفين المتواجدين في مناطق الإدارة الذاتية، ووقف حملات التجنيد في الجيش النظامي، وعدة مطالب أخرى.

وبعد توقيع الهدنة بساعة واحدة، شنت القوات الكردية هجوماً واسع النظام في حي “الكلاسة”، وتمكنت بعد معارك عنيفة من محاصرة قوات النظام في مبنى البريد، لتقوم القوات الكردية بدعوتهم للاستسلام وإلقاء السلاح، بالإضافة لتفجيرها سيارة عسكرية تابعة لقوات النظام على أطراف حي النشوة.

قد يعجبك ايضا