روسيا: طائراتنا لم تنفذ أي مهمة قتالية بإدلب الليلة الماضية

روسيا: طائراتنا لم تنفذ أي مهمة قتالية بإدلب الليلة الماضيةروسيا: طائراتنا لم تنفذ أي مهمة قتالية بإدلب الليلة الماضية

الاتحاد برس:

نفت السلطات الروسية مسؤوليتها عن الغارات التي استهدفت مدينة إدلب الليلة الماضية، والتي أصابت المشفى الوطني ومشفى ابن سينا، وتسببت بمقتل نحو ستين مدنياً في المدينة التي تسيطر عليها قوات المعارضة.

ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف قوله في بيان رسمي، إن الطائرات الحربية الروسية “لم تنفذ أي مهام قتالية ولا أي ضربات جوية في محافظة إدلب” السورية، الليلة الماضية.

وقالت وزارة الخارجية التركية من جانبها في بيان رسمي إن عدد ضحايا الغارات الليلية على مدينة إدلب، بلغ أكثر من ستين قتيلاً مدنياً، ونحو مئتي مصاب، ودعت المجتمع الدولي إلى التحرك بسرعة لوقف القصف الذي يطال المرافق الطبية، ووصفت هذه التجاوزات بأنها “أمر لا يمكن تبريره”.

يذكر أن القوات الروسية أعلنت في وقت سابق الأسبوع الماضي، وقفاً مؤقتاً لقصف مواقع جبهة النصرة، المصنفة كتنظيم إرهابي لدى مجلس الأمن الدولي، وذلك حتى تبتعد قوات المعارضة عن مناطق سيطرتها.

قد يعجبك ايضا