سجناء معارضون للنظام يعلنون التمرد والعصيان داخل سجن السويداء وقوات النظام تقطع الاتصالات

سجناء معارضون للنظام يعلنون التمرد والعصيان داخل سجن السويداء وقوات النظام تقطع الاتصالات
أرشيف – صورة تعبيرية

سجناء معارضون للنظام يعلنون التمرد والعصيان داخل سجن السويداء وقوات النظام تقطع الاتصالات

الاتحاد برس:

أعلن العشرات من سجناء “سجن السزيداء” المركزي منتصف ليلة أمس الثلاثاء، عن عصيانهم وتمردهم ومعارضتهم للمارسات النظام السوري بجقهم داخل السجن.

وقالت مصادر ميدانية، إن السجناء أجبروا الضباط وعناصر السجن على الخروج من المبنى، بعد أن أعلنوا العصيان، واغلقوا الأبواب بكافة الوسائل المتاحة، من قطع خشبية واسرة حديدية، مشيرة إلى أن رئيس سجن السويداء العميد “حسن خلف” طالبهم باختيار ممثلين عنهم ن اجل التفاوض وتحقيق مطالبهم.

وأكدت ان السجناء وافقوا على المفاوضات، إلا انهم رفضوها في الوقت الحالي، واصروا على تأجيلها حتى وقت لاحق، وسط دعوات لتهدئتهم.

وذكرت المصادر أن سجن السويداء المركزي يضم نحو 1100 معتقل وسجين بينهم 750 سجيناً تم اعتقالهم بتهم الإرهاب بسبب معارضتهم للنظام بينهم ضباط وعسكريون، لتقوم قوات النظام في النهاية بقطع كافة الاتصالات مع السجناء والمعتقلين، وسط أنباء عن بدئ اقتحامها للسجن لفض الاستعصاء وإنهائه.

يذكر أن تمرداً مماثلاً قام به السجناء في سجن حماة المركزي، وقد نجحوا بعد مفاوضات مع النظام، بإطلاق سراح عدد من زملائهم، ممن كانوا محكومين بالإعدام، أو ممن سيتم تحويلهم إلى سجن “صيدنايا” في العاصمة “دمشق”.

قد يعجبك ايضا