سطو على مقرٍ إعلامي في ريف حمص الشمالي

10995292_924958224202555_4811604463643770513_nقال الناشط الإعلامي، أنور أبو الوليد، إن “مسلحين ملثمين يركبون ثلاث سيارات بيك آب أحدها يحمل رشاش ويقارب عددهم الخمسين”، قاموا باقتحام مقره في بلدة “الدار الكبيرة” بريف حمص الشمالي، وقاموا بسرقة معدات عمله الإعلامي، وقال إنهم حاولوا اعتقاله دون ذكر أي سبب لذلك.

وفي منشورٍ آخر له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، قال “أبو الوليد”، إن المهاجمين ينتمون إلى “جيش التوحيد”، وأوضح أنهم ادعوا تنفيذهم لأوامر قضائية، واستغرب قيامهم “بسرقة المعدات بطريقة تفوق طريقة الأفرع الأمنية للنظام المجرم” حسب تعبيره، “إضافة إلى كونهم غير مسؤولين عن المنطقة المتواجد فيها حالياً”.

ووجها “أبو الوليد” نقداً حاداً للمسؤولين عن تلك المجموعة، قائلاً “روحوا ساووا دورة عند المخابرات الجويّة السورية بطريقة إحضار المطلوبين أشرف لكم”.

قد يعجبك ايضا