صادرات وواردات الصين تصعد مجدداً وسط نمو تاريخي

الاتحاد برس

 

صعدت صادرات الصين من جديد في مايو/أيار ولو بوتيرة أبطأ من الشهر السابق، مدفوعة بالطلب العالمي القوي مع فتح المزيد من الاقتصادات حول العالم، كما ارتفعت الواردات مدعومة بارتفاع أسعار السلع الأساسية.

وأكدن إدارة الجمارك الصينية اليوم الاثنين، إن الصادرات نمت بنسبة 28% تقريبًا بالدولار في مايو/أيار مقارنة بالعام السابق، وهي أضعف من التوقعات وأقل من وتيرة أبريل/نيسان، لكنها لا تزال أعلى بكثير من معدلات النمو التاريخية. “رويترز”

وارتفعت الواردات بنسبة 51.1%، وهي أسرع وتيرة منذ مارس/آذار 2010، تاركة فائضًا تجاريًا شهرياً قدره 45.5 مليار دولار.

وظل الطلب الخارجي على السلع الصينية قوياً، حيث خرجت الاقتصادات من بريطانيا إلى الولايات المتحدة من فترة إغلاق طويلة، مما أدى إلى زيادة إنفاق المستهلكين.

وأدى ظهور حالات كوفيد-19 في الهند وجنوب شرق آسيا إلى تعطيل الإنتاج في تلك البلدان، مما قد يؤدي إلى زيادة طلبيات الاستيراد من الصين.

كما أدى إلى زيادة الطلب من تلك البلدان على السلع الطبية صينية الصنع، مثل معدات الحماية الشخصية، وفقًا لخبراء اقتصاديين في Citigroup.

قد يعجبك ايضا