صورة لتاجر المخدرات اللبناني “نوح زعيتر” وسط دمشق تثير سخرية وتساؤلات السوريين

الاتحاد برس

أثارت صورة لتاجر المخدرات اللبناني، “نوح زعيتر”، التقطها لنفسه وسط ساحة الأمويين في دمشق، سخرية عدد من المواطنين السوريين، بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي .

وظهر “زعيتر” في الصورة وخلفه “سيف الأمويين الدمشقي”، في حين لم يتثن معرفة الفترة التي التقطت بها الصورة تحديداً، وخاصة أن ل “نوح زعيتر” الملقب ب(شيخ الحبل)، زيارات متكررة لسوريا ولقاءات مع شخصيات سورية معروفة ك “وسيم الأسد” ومشاركات في الحرب السورية، ضمن فصائل تابعة لحزب الله اللبناني .

وعلق عدد من السوريين على الصورة، التي من المرجح أنها التقطت في فترة أعياد الميلاد، حيث كتب أحدهم ” احلى شغلة انو بيت زعيتر عندن معبر لحالن، يعني مافي داعي يفوتو من معبر الجديدة الحدودي، عندن معبر سرغايا”، في إشارة إلى أن الحكومة السورية تسمح له بالدخول والخروج دون أي مراقبة .

وكتب متابع أخر ” عندو طلبية حشيش لهيئة الاذاعة والتلفزيون”، بحكم أنها تقع في نفس الساحة التي التقطت بها الصورة، وأشار أخر إلى أن ” على أساس كل أفرع الأمن طالبين راسه؟؟ بتقول طالع من الصالون على البلكون” .

ويبدو أن “شيخ الجبل” يقوم بجولة سياحية في سوريا، و أكد مواطن أخر وجود “زعيتر” في محافظة اللاذقية، حيث كتب ” اليوم شفتو بحي الأميركان باللادئية صفنت فيه كان داخل عند الحلاق قلت مستشبه اكيد ما هو لحد ما تاكدت” .

يذكر أن “نوح زعيتر” مطلوب بأكثر من 80 قضية جنائية وأمنية في لبنان، ومعظمها تتعلق بتجارة المخدرات وتهريبها، وهنا يجب طرح السؤال الأهم : إن كان تاجر مخدرات خطير ك “نوح زعيتر” قادر على الدخول والتنقل بكامل الحرية داخل الأراضي السورية وعبر الحدود، فما هي كميات المخدرات التي تدخل إلى سوريا دون أي رقابة إن كان صاحب المخدرات قادر على التنقل بها بسهولة” .

قد يعجبك ايضا