طائرة ركاب سودانية تقلع من مطار القاهرة براكب واحد فقط

الاتحاد برس

 

أقلعت طائرة ركاب سودانية اليوم السبت، من مطار القاهرة الدولي وهي تُقل راكبة واحدة فقط، وبطاقم ضيافة غير مكتمل.

وأفادت مواقع إخبارية مصرية أن الراكبة السودانية التي أقعلت الطائرة بها، مُصابة بفيروس كورونا، وتم إلغاء سفر باقي ركاب الرحلة وكذلك طاقم الضيافة وذلك بعد تأخير 5 ساعات بالمطار بسبب رفض قائد الرحلة سفر الراكبة حرصًا على سلامة باقي الركاب.

وفي التفاصيل فقد فوجئ أطباء الحجر الصحي براكبة سودانية، تُدعى “رانيا .م .ف” 42 عامًا، تحمل تحليل PCR إيجابيًا وذلك فور وصول الطائرة السودانية القادمة من الخرطوم، رحلة رقم 102، أثناء إنهاء إجراءات وصول ركاب الرحلة.

وإثر ذلك تم منع دخول الراكبة السودانية إلى البلاد وقررت السلطات إعادتها على الطائرة التي وصلت عليها، وتم إنهاء إجراءات سفرها على الطائرة السودانية المتجهة إلى الخرطوم، رحلة رقم 103، إلا أن قائد الرحلة رفض صعودها إلى الطائرة حرصا على سلامة الركاب.

وحاولت سلطات مطار القاهرة الدولي إقناع الطيار بسفر الراكبة مع باقي الركاب وتخصيص مكان معزول لها، إلا أنه رفض.

وفي نهاية المطاف، وبعد محادثات استمرت 5 ساعات تقرر صعود الراكبة إلى الطائرة ومعها 4 من أفراد الطاقم وتم تأجيل سفر باقي الركاب والبالغ عددهم 29 راكبا.

قد يعجبك ايضا