طرطوس: أرض ـ أرض “روسي” للمرة الأولى.. والوجهة شمال سوريا

12039343_419823498208736_6154485321257527672_n

أفادت مصادر إعلامية بإطلاق أول صاروخين من طراز “أرض – أرض”، يوم الجمعة الماضي، من إحدى القواعد الروسية القديمة في محافظة طرطوس على الساحل السوري، رجح سقوطهما في إدلب أو حلب.

وذكرت المصادر أن الصاروخ الأول أطلق في تمام الساعة السادسة مساء الجمعة، ويعد أولى الصواريخ التي استخدمتها روسيا نحو مناطق المعارضة، وقد تبعه صاروخ آخر من المنطقة نفسها، بعد فترة بسيطة.

ونقلت المصادر عن ناشطين اعتقادهم أن يكون هذان الصاروخان “باكورة التدخلات الروسية المباشرة في الحرب السورية، بعد تصريحات الأمريكان بالترحيب بمشاركتهم في الحرب ضد الإرهاب”، و”محاولة من الروس أن يجعلوا كل أطراف المعارضة السورية أهدافاً شرعية لهم في هذه الحرب، التي يحاولون فيها إنقاذ الأسد”، في إشارة إلى “توريط محافظة طرطوس في الصراع السوري”.

وحول سبب إطلاق هذين الصاروخين، رجحت المصادر أن يكون ذلك عائداً، إما لـ”تجارب” روسية تجرى في طرطوس، أو “وقوع خطأ مـا أدى لانطـلاق الصـاروخـين بشـكل عبثي”.

قد يعجبك ايضا