عام آخر من السجن لعاملة الإغاثة البريطانية الإيرانية “زاغاري راتكليف “

الاتحاد برس 

 

حكمت السلطات الإيرانية بالسجن عامًا آخر لعاملة الإغاثة البريطانية- الإيرانية “نازانين زغاري راتكليف” بعد أن أفرجت عنها من الإقامة الجبرية في منزلها في نهاية حكمها بالسجن لمدة 5 سنوات.

وقال “حجة كرماني”، محامي “راتكليف”، اليوم الاثنين إن محكمة ثورية إيرانية قضت بسجن موكلته لمدة عام ومنعها من مغادرة البلاد لمدة عام.

وأضاف كرماني “حكم على نازانين زاغاري بالسجن لمدة عام ومنعها من مغادرة البلاد لمدة عام بتهمة الدعاية المناهضة للجمهورية الإسلامية”.

يذكر أن “زغاري راتكليف” اعتُقِلت في مطار بطهران في نيسان 2016 وأدينت لاحقًا بالتآمر للإطاحة بالمؤسسة الدينية، وتم إطلاق سراحها في آذار الماضي خلال جائحة كورونا وظلت قيد الإقامة الجبرية، لكن تحركاتها كانت مقيدة ومنعت من مغادرة البلاد.

ويوم الأحد أزالت السلطات السوار الإلكتروني عن كاحل راتكليف، التي قضت مدة سجنها في سجن “إيفين” في العاصمة الإيرانية طهران.

وعلّق رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن حكومته ستواصل بذل كل ما في وسعها لتأمين الإفراج الدائم عنها حتى تتمكن من العودة إلى المملكة المتحدة.

قد يعجبك ايضا