عبيدة شهبندر المسؤول الاستراتيجي للائتلاف في واشنطن: “تويوتا هيلكوس” ضرورية لقوات المعارضة المعتدلة على الأرض

26

قامت الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً بفتح تحقيق عن كيفية حصول تنظيم داعش على أعداد ضخمة من سيارات “تويوتا” الجديدة.

في حين كشفت مصادر مطلعة، أن وزارة الخارجية الأمريكية قامت بإرسال مساعدات غير فتاكة إلى فضائل المعارضة، شملت قائمة التوريدات 43 سيارة “تويوتا”. في إشارة إلى أن هذه الدفعة من سيارات “تويوتا” لم تكن الأولى على الإطلاق.

وبحسب المصادر، قامت بريطانيا أيضاً بإرسال مساعدات غير فتاكة إلى سورية بقيمة نحو 8 ملايين جنيه إسترليني، ضمت 5 سيارات رباعية مصفحة و4 شاحنات و4 سيارات جيب و5 سيارات بيك آب غير مصفحة بالإضافة إلى أجهزة متنوعة أخرى، وذلك خلال عام 2013.

من جهته، قال الخبير طوني كارتالوتشي نقلاً عن عبيده شهبندر المسؤول الاستراتيجي في الائتلاف الوطني السوري والذي يقيم في واشنطن، إن فصائل المعارضة المعتدلة تحتاج سيارات مثل “تويوتا هيلوكس” التي تحارب على الأرض، إذ تستخدم السيارات من هذا الطراز لنقل التعزيزات والتموين إلى المناطق التي تجري فيها المعارك، كما يمكن تجهيز تلك السيارات بأسلحة.

واعتبر كارتالوتشي، أن التحقيق الذي تجريه واشنطن يأتي بهدف خلط الأوراق وصرف الانتباه عن دعمها للمعارضة السورية، عبر نشر مزاعم حول وجود جهة مجهولة مسؤولة عن تمويل “داعش”، لتحميل تلك الجهة الوهمية مسؤولية أخطائها.

قد يعجبك ايضا