عرض أعمال “بيكاسو” و”موندريان” في لندن

الاتحاد برس 

 

شجّعت دار المزادات في لندن عشاق الفن على حجز لوحاتها من أعمال أشهر الرسامين فقامت بعرضها اليوم الخميس قبل البيع في شهر أيار القادم.

وعرضت دار المزادات لوحات “بابلو بيكاسو” و”بيت موندريان” و”فينسنت فان جوخ” في “كريستيز” بلندن يوم الخميس قبل البيع في أيار القادم.

وتعدّ اللوحات الزيتية الثلاث هي أبرز ما في “تخفيضات القرن العشرين المسائية” المرتقبة في 13 أيار في نيويورك، وكانوا معروضين سابقًا في هونغ كونغ.

سيقود البيع عمل بيكاسو عام 1932 بعنوان “Femme assise près d’une fenêtre (Marie-Thérèse)” ، وهو صورة لعشيقة الفنان، والتي شوهدت بيعت بحوالي 55 مليون دولار.

وقال كيث جيل رئيس قسم الفن الانطباعي والحديث في دار كريستيز لندن لـ”رويترز”، “إنها صورة أيقونية بشكل لا يصدق، لم يتم عرضها في مزاد منذ 2013”.

وأضاف “ونما تقدير صور ماري تيريز، خاصة منذ عام 1932، كثيرًا منذ ذلك الوقت. لذلك سيكون هذا سعرًا رائعًا للفنان”.

وتابع “جيل”، “تكوين: رقم 2 ، مع الأصفر والأحمر والأزرق” لموندريان جعل أول نزهة عامة له منذ ما يقرب من 30 عامًا.

وأشار إلى أن اللوحة كانت في أيادي خاصة منذ عرضها آخر مرة في مزاد عام 1993. من المقدر أن تبيع في المنطقة 25 مليون دولار.

أما عن لوحة موندريان قال “أنها بجودة نادرة، ولم تتواجد مثل هذه اللوحات عادة في المتاحف… لم يكن لدينا لوحات لموندريان بهذه الجودة في المزاد منذ 2015”.

ولمشاهدة الأعمال الفنية، يجب على الزوار حجز العروض عبر الإنترنت، مع وضع حد أقصى للأرقام بما يتماشى مع قيود COVID-19 المحلية، بموجب خارطة طريق رئيس الوزراء بوريس جونسون للخروج من الإغلاق، ومن المقرر أن تفتح المتاحف الأبواب اعتبارًا من 17 أيار.

 

 

 

قد يعجبك ايضا