عزت الدوري ما زال حياً…ومقتدى الصدر يطالب بعزل الحشد الشعبي

عزت الدوري ما زال حياً...ومقتدى الصدر يطالب بعزل الحشد الشعبي

عزت الدوري ما زال حياً…ومقتدى الصدر يطالب بعزل الحشد الشعبي

نفت صحيفة “العربي الجديد” الأنباء التي تناقلتها وسائل الإعلام العربية والغربية، عن مقتل نائب الرئيس العراقي السابق “عزت الدوري”، على أيدي قوات الحشد الشعبي في منطقة “حمرين” شمال تكريت، في (السابع عشر) من نيسان الماضي.

وأفادت الصحيفة، أن الحكومة العراقية لم تتبنَ العملية بشكل رسمي، كما أن وزارة الصحة العراقية تهرّبت من أي تصريح يفيد أو ينفي مقتل “الدوري “، حيث تذرّعت الوزارة بعدم امتلاكها لحمضه النووي، وطلبت عينات من أشقائه وأقربائه، تزامناً مع إعلانات لحزب البعث العراقي بأن “الدوري” حي يرزق، وأنه سيستمر في قيادة المقاومة العراقية، على حد تعبيرها.

وصرحت الصحيفة أن دلائل عدة نفت مقتل الدوري، حيث طالب زعيم عشائر “البكارة” المدعو “عبود النجم”، بجثة ابن أخيه “شعلان البجاري”، والتي كانت قوات الحشد الشعبي تدعي أنها لـ “عزت الدوري”، بحسب ما أفادت الصحيفة.

وذكرت الصحيفة أن من أكثر المشككين في قضية مقتل “الدوري” كان، زعيم التيار الصدري” مقتدى الصدر”، حيث أكد في بيانٍ له أن: ” الحديث عن مقتل الدوري مجرد ادعاءات، تهدف لتسييس الجهاد والانتصارات من قبل بعض المليشيات”، وأن “الخلافات السياسية والمطامع والأخبار الملفقة داخل صفوف الحشد الشعبي تعيق عمله، على حد قوله
ودعا “الصدر” إلى عزل فصائل الحشد الشعبي عن السياسة والسياسيين، الذين حاولوا تجيير الجهود لمصالح شخصية وحزبية.

قد يعجبك ايضا