عسكري لدى قوات النظام يعذب زوجته ويلقيها من الطابق السادس

عسكري لدى قوات النظام يعذب زوجته ويلقيها من الطابق السادس
الاتحاد برس:

تناقلت مواقع إعلامية تابعة للنظام السوري، صورة لفتاة قاصر قيل انها قتلت أمس الأحد ، إثر إلقائها من الطابق السادس، بعد أن تعرضت للتعذيب على يد زوجها الذي يخدم في صفوف قوات النظام السوري في منطقة جرمانا بريف دمشق.

وقالت إنّ الفتاة ”نورما البني“ البالغة من العمر 16 عاماً، يتيمة الأبوين، قضت بعد ستة أشهر من زواجها من ”العسكري“ الذي قام بإلقائها من الطابق السادس.



إلى جانب ذلك ، فإن الزوج يبلغ من العمر 19 عاماً و اعترف بتعذيبها فقط، وزعم أنها هي من انتحرت ، بعد أن وصلت الضحية وهي مفارقة للحياة إلى مستشفى الراضي في جرمانا، إذ أكّد الأطباء وجود تعنيف شديد وآثار كدمات متفرقة وطعنات سطحية على جسد الفتاة القاصر.

كما ذكرت المواقع الموالية حسب زعمها أنّ “قوات النظام القت القبض على الزوج الذي يتعاطى المخدرات وحبوب الهلوسة”.

قد يعجبك ايضا