عفرين.. فصائل أنقرة تستولي على بنائين سكنيين وتطرد سكانهم

الاتحاد برس

 

أفادت وسائل إعلام محلية في عفرين، أن فصيل “الشرطة العسكرية” المدعوم من تركيا استولى على بنائين سكنيين في الأشرفية بمركز مدينة عفرين.

 

وبحسب “عفرين بوست”، فإن “الشرطة العسكرية”، أسكنت في البنائين مسلحيها وعوائلهم، رغم وجود أصحاب العقارين في المدينة وتقدمهم بطلب لاستعادة ممتلكاتهم عقب إخلائها من قبل الجيش التركي الذي كان يتخذها كمقرات عسكرية.

البناءان السكنيان اللذان يتألفان 14 شقة سكنية، 4 محال تجارية إضافة للمستودعات، تعود ملكيتهما لكل من (نديم شيخو من أهالي قرية كوباكيه – ويحيى حبش وشقيقه زكريا من أهالي قرية شيتانا) اللذين تقدما بطلب استعادة ممتلكاتهم لسلطات الاحتلال التركي، إلا أن الفصيل رفض تسليمها لأصحابها، وقام مؤخراً بإسكان مسلحيها وعوائلهم فيها.

وكانت القوات التركية اتخذت في بداية عام 2019، الأبنية السكنية كقاعدة عسكرية رئيسية لها في حارة الفيل بمركز مدينة عفرين وذلك بعد قيامها بطرد ساكنيها من أهالي المدينة، وأن عملية الطرد تبعتها حملة نهب شاملة للبيوت الواقعة في تلك الكتلة السكنية المؤلفة من نحو 30 بناء سكني (أربعة طوابق) والتي تتوسطها مدرسة “التقدم”.

كما تستولي الفصائل على عدد آخر من الشقق السكنية في تلك الأبنية، وعرف من أصحابها (زعفران مصطفى – رشيد محمد – ريزان – المزينة أمل.. وغيرهم) كما فرضت الفصائل على من استلم منزله بتأجيرها لعوائل محسوبة عليها وبأسعار رمزية جداً.

قد يعجبك ايضا