على الرغم من الحصار والمعارك.. سكان مخيم اليرموك ينظمون وقفة تضامنية مع مدينة حلب

على الرغم من الحصار والمعارك.. سكان مخيم اليرموك ينظمون وقفة تضامنية مع مدينة حلب2الاتحاد برس:

نظّم أهالي “مخيم اليرموك” المحاصر من قبل قوات النظام جنوب دمشق، زقفة تضامنية مع مدينة حلب التي تشهد قصفاً عنيفاً من قبل طائرات النظام الحربية والمروحية منذ أكثر من 10 أيام، على الرغم من الاوضاع الإنسانية المتردية داخل المخيم، بسبب المعارك الطاحنة بين تنظيم داعش وجبهة النصرة داخل المخيم، ومحاصرة النظام له بالكامل.

وأظهرت صور تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، تلوين بعض الاطفال لوجوههم باللون الأحمر، في إشارة منهم إلى الأطفال الذين قتلوا في حلب جراء القصف، مع رفع لافتات كتب عليها “حلب تحترق، وأنقذوا حلب”.

واشتملت الوقفة على ايماء يحاكي المجازر الواقعة في حلب، حيث أظهرت صورة، استلقاء بعض الأطفال على الارض ومن خلفهم رجال وشبان رفعوا لافتات وصور تدعو لإنقاذ حلب، بالإضافة إلى صور للمجازر التي ارتكبها النظام في المدينة، مع كتابة اسمي “حلب، ومخيم اليرموك” بالنار.

قد يعجبك ايضا