عودة المعارك بين الفرقة الرابعة وحزب الله في محيط الزبداني ومطالبات بإبعاد الحزب عن المنطقة

عودة المعارك بين الفرقة الرابعة وحزب الله في محيط الزبداني ومطالبات بإبعاد الحزب عن المنطقةعودة المعارك بين الفرقة الرابعة وحزب الله في محيط الزبداني ومطالبات بإبعاد الحزب عن المنطقة

الاتحاد برس:

عادت الاشتياكات صباح اليوم الأحد، بين الفرقة الرابعة في قوات النظام، وميليشيا “حزب الله” في محيط مدينة “الزبداني”، على الرغم من تدخل قيادات الطرفين يوم أمس لفض الخلاف الحاصل.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن مجموعة من ذوي النقيب الذي قتل يوم أمس على يد عناصر الحزب، هاجموا حاجزاً للحزب في منطقة “تكية” بمحيط الزبداني، وقتلو اثنين من عناصره، ليقوم عناصر الحزب بالرد عليهم، لتقوم مجموات تابعة للفرقة بمؤازرة ذوي النقيب وإطلاق النار على الحاجز، وعلى بقية الحواجز الموجودة في المنطقة، لتندلع على إثرها اشتباكات عنيفة، استدعت تدخل عناصر من الحرس الجمهوري والشرطة العسكرية، التي اقامت حواجز تفصل بين مناطق الطرفين في المنطقة.

قد يعجبك ايضا