غضب الفرات تسيطر على حي الرومانية وتنسحب من الفرقة 17 في الرقة

غضب الفرات تسيطر على حي الرومانية وتنسحب من الفرقة 17 في الرقةغضب الفرات تسيطر على حي الرومانية وتنسحب من الفرقة 17 في الرقة

الاتحاد برس:

سيطرت قوات سورية الديمقراطية على حي الرومانية في مدينة الرقة ، بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم “داعش” دامت يومين.

وخلال الاشتباكات في الحي قتل أحد أمراء التنظيم والملقب “أبو خطاب التونسي” بالإضافة إلى مقتل 11 عنصر لـ “داعش” ، وقع جثث 7 منهم بأيدي قوات سورية الديمقراطية، وعقب السيطرة على حي الرومانية، باشر المقاتلين بعمليات البحث والتمشيط ضمن الحي.




كذلك تعرضت 3 نقاط لقوات سورية الديمقراطية بالتزامن لهجوم شنه تنظيم داعش في كل من معمل السكر وحي المشلب، وحي الرومانية ، وذلك عن طريق السيارات المفخخة ، وجرى الأمر ذاته في قرية أبو قباب الواقعة شرقي مدينة الطبقة إذ هاجم تنظيم داعش مواقع مقاتلي قوات سورية الديمقراطية بالسيارات المفخخة ما أدى إلى اندلاع اشتباكات استمرت حوالي 3 ساعات وانتهت بانسحاب التنظيم إلى نقاطه.

من جهة أخرى ، ذكرت تقارير صحفية أنّ قوات النخبة التابعة لتيار الغد السوري المعارض والمنضوية ضمن غرفة عمليات” غضب الفرات” انسحبت يوم أمس من الفرقة 17 الواقعة في المحور الشمالي والتي تبعد واحد كيلو متر عن مدينة الرقة بعد السيطرة عليها ، إثر الألغام المكثفة التي زرعها التنظيم واستمرار التنظيم بالقصف المدفعي ، وإلقاء القنابل عن طريق الطائرات المسيرة المزودة بالكاميرات.

قد يعجبك ايضا