غوتيريش: سوريا توارت عن الصفحات الرئيسية ولكنها “كابوس حي”

الاتحاد برس

 

بمناسبة الذكرى العاشرة لبدء الأزمة السورية، أكّدَ الأمين العام للأمم المتحدة، “أنطونيو غوتيريش”، أن سوريا لا تزال “كابوسًا حيًا” حيث يواجه حوالي 60 بالمئة من السوريين خطر الجوع.

وصرّحَ “غوتيريش”: “من المستحيل أن ندرك بشكل كامل حجم الدمار في سوريا، لكن شعبها عانى من بعض أسوأ الجرائم التي عرفها العالم هذا القرن. حجم الفظائع يصيب الضمير بالصدمة”. “الأمم المتحدة”

وأضاف الأمين العام: “توارت سوريا عن الصفحات الرئيسية. ومع ذلك، لا يزال الوضع هناك كابوسًا حيًا”.

وتابع “غوتيريش”: “هناك حاجة إلى توسيع إمكانية وصول المساعدات الإنسانية.. تكثيف تسليم المساعدات عبر الخطوط وعبر الحدود ضروري من أجل الوصول إلى المحتاجين في كل مكان. ولهذا دعوت مجلس الأمن مرارًا إلى التوافق حول هذه المسألة الحيوية”.

وكان مجلس الأمن قد أجاز أول مرة عملية مساعدات عبر الحدود إلى سوريا في 2014 من خلال أربع نقاط حدودية. وفي العام الماضي قلّص المجلس العدد إلى نقطة واحدة من تركيا بسبب معارضة روسيا والصين تجديد النقاط الأربع جميعًا. ومن المقرر أن يتناول المجلس قضية توصيل المساعدات عبر الحدود مجددًا في يوليو/تموز.

قد يعجبك ايضا