فرقاطة روسية جديدة تتوجه نحو السواحل السورية

فرقاطة روسية جديدة تتوجه نحو السواحل السوريةفرقاطة روسية جديدة تتوجه نحو السواحل السورية

الاتحاد برس:

بعد وصول مجموعة من القطع البحرية الروسية إلى سواحل سوريا خلال الأسبوعين الماضي والجاري، أعلن مصدر امني روسي اليوم الخميس، أن الفرقاطة الروسية  “الأميرال غريغوروفيتش” المزودة بصواريخ من نوع “كاليبر” الحديثة، توجهت الخميس إلى البحر المتوسط للانضمام إلى مجموعة السفن الحربية الروسية قرب سواحل سوريا.




وبحسب وكالة “نوفوستي” الروسية نقلاً عن مصدر امني روسي في القرم، فإن “وصول هذه الفرقاطة الحديثة إلى البحر المتوسط يعزز بشكل كبير مجموعة السفن الحربية الروسية في المنطقة، وإن السفينة متعددة المهام وقادرة على توجيه ضربات صاروخية إلى أهداف في البحر وعلى الأرض على مدى طويل”.

وأضافت ان الفرقاطة الجديدة، ستكون جزءاً هاماً من منظومة الدفاع الجوي للمجموعة الروسية في المنطقة، وأن طاقمها تدرب في البحر الأسود على عمل المدفعية والعمل مع الطيران البحري والتصدي لهجمات من الجو.

وتستطيع الفرقاطة الروسية، حمل 8 صواريخ مجنحة من نوع “كاليبر” على متنها وكذلك 36 صاروخا موجها مضادا للطيران من منظومة “شتيل-1”.فرقاطة روسية جديدة تتوجه نحو السواحل السورية

قد يعجبك ايضا