فرقة “الحمزة” تفرض “أتاوة” على حواجزه في سري كانيه/رأس العين

الاتحاد برس

 

تواصل الفصائل الموالية لتركيا فرض إتاوات على المواطنين المارين على حواجزها، حيث أفادت مصادر، بأن حاجز قوس بلدة “تل حلف” التابع لفرقة الحمزة يفرض مبالغ تصل الى 3 آلاف ليرة سورية، على السيارات والدراجات النارية المارة من والى مدينة سري كانيه/رأس العين.

ويقوم عناصر الفرقة بتهديد المارة باستهدافهم بالرصاص الحي وسجنهم بتهمة التعامل مع “قسد”، لإجبارهم على الدفع، نقلًا عن “المرصد السوري“.

وكانت مصادر أفادت، في 16 أيلول الجاري، فرض إتاوة تقدر بـ2000 ليرة سورية، على الأهالي أثناء عبورهم حواجز الفصائل الموالية لتركيا في تل خنزير وخربة بنات، إضافة إلى اعتقال مواطنين من هذه القرى.

وكانت فرقة الحمزة الموالية لتركيا قد أفرجت عن مواطن كانت قد اعتقلته قبل أيام من منطقة أربعين قرب قرية “كوزلية” في ريف رأس العين ضمن مناطق “نبع السلام”، بعد أن افتداه ذويه بمبلغ يقدر بـ2000 دولار أمريكي، حيث تعرض المواطن للضرب والتعذيب بشكل وحشي في معتقلات فرقة الحمزة، بتهمة انتمائه سابقًا لقوات سوريا الديمقراطية إبان سيطرتها على مناطقهم.

قد يعجبك ايضا