فرنسا تدعو روسيا لضرب الأهداف الصحيحية في سوريا

00أعلنت الحكومة الفرنسية، على لسان رئيس وزرائها “مانويل فالس”، إن مواقفها تجاه الحلف الروسي هي بمثابة شروط ثابتة، وأنها أبلغت موسكو بما تريد.

وقال “فالس” إن الرئيس الفرنسي، أبلغ “بوتين”، بشروطه لقبول الضربات في سوريا، خلال الاجتماع الذي جمعهما في باريس، وكانت الدقة في الضربات من أولى هذه الشروط، حيث أكد الرئيس الفرنسي على بوتين، أن تكون ضرباته موجهة لفئات وجماعات معينة، وليس لكامل المعارضة.

أما الشرط الثاني، فهو عدم قصف المناطق المدنية، حيث لفت “فالس” إلى أن “الأسد” يستخدم البراميل والأسلحة الكيميائية في قتل شعبه، ولذلك لا يجوز أبداً ضرب المدنيين أو قصفهم، على حد تعبيره.

قد يعجبك ايضا