فرنسا وبريطانيا تدعوان مجلس الأمن لعقد اجتماع عاجل لبحث الوضع في حلب

فرنسا وبريطانيا تدعوان مجلس الأمن لعقد اجتماع عاجل لبحث الوضع في حلبالاتحاد برس:

دعت كل من فرنسا وبريطانيا اليوم الثلاثاء، مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع عاجل وطارئ من أجل بحث الوضع في مدينة حلب، بعد القصف العنيف الذي تعرضت له المدينة من قبل الطيران الحربي والمروحي التابع لقوات النظام على مدار 12 يوماً مضت.

وقال السفير الفرنسي في الأمم المتحدة “فرانسوا دولاتر”، إن مدينة حلب تعد “مركز مقاومة قوات الرئيس بشار الأسد، على الرغم من القصف الذي تتعرض له منذ عام 2012”.

من جهته ابدى السفير البريطاني “ماثيو رايكروفت” حزنة وقلقه حيال ما يجري في مدينة حلب، واصفاً الوضع فيها بـ “الكارثي” وداعياً مجلس الامن لوضع حلول سريعة تنهي المأساة التي تتعرض لها المدينة.

قد يعجبك ايضا