فقدان خمسة أشخاص في كاليفورنيا جراء حريق “ديكسي”

الاتحاد برس

 

أعلنت سلطات كاليفورنيا، أنها تبحث عن خمسة أشخاص على الأقل فُقدوا جراء حريق “ديكسي” المدمر الذي ينتشر حالياً في الغرب الأميركي.

ودمر “ديكسي”، وهو ثالث أكبر حريق في تاريخ كاليفورنيا، هذا الأسبوع متاجر ومنازل في مدينة غرينفيل الصغيرة وفي بلدة كانيوندام.

وأتى الحريق على 180,782 هكتاراً في أربع مقاطعات حتى الآن، منذ اندلاعه منتصف تموز/يوليو. وقالت إدارة الإطفاء في كاليفورنيا على موقعها الإلكتروني إن الحريق تم احتواؤه بنسبه 21% فقط.

بدوره، قالَ مكتب عمدة مقاطعة بلوماس إنّ هناك خمسة أشخاص على الأقل يُعتقد أنهم فقِدوا في غرينفيل، وإن البحث عنهم جار، فيما عثِر على خمسة أشخاص آخرين كان فقِد أثرهم أيضا في وقت سابق.

وانتشر هذا الحريق في شمال كاليفورنيا منذ ثلاثة أسابيع، تؤججه رياح متواصلة وتأثيرات تغير المناخ، بما في ذلك الحر الشديد والجفاف القاسي في المنطقة.

ويكافح أكثر من خمسة آلاف إطفائي الحريق الذي يرسل سحباً هائلة من الدخان يمكن رؤيتها بسهولة من الفضاء.

وأدت الرياح، إضافة إلى وجود تضاريس شديدة الانحدار ووفرة في الغطاء النباتي الجاف، إلى تغذية ألسنة اللهب، ما يصعّب مهمة الإطفائيين.

قد يعجبك ايضا