فيسبوك: كيف تم حصار حلب وكيف تقضي على ثورة؟

فيسبوك: كيف تم حصار حلب وكيف تقضي على ثورة؟فيسبوك: كيف تم حصار حلب وكيف تقضي على ثورة؟

بعض الاحصائيات التقريبة لعدد الثوار الذين قتلتهم داعش من ثوار الريف الشمالي في حلب في المعارك من اواخرعام 2014بعد خروجها من المنطقة الشمالية واستقرارها في المنطقة الواقعة شرق خط يبدأ من مدينة الراعي شمالا الى مدينة الباب جنوبا دون التطرق لمن قتل قبل هذه الفترة :

_معارك اقتحام داعش اخترين وتركمان بارح والباروزة والغوز والعيون وكفر الورد وعبلة والزيادية والمسعودية مايقارب 160 عنصر مابين شهيد وجريح واسير وهي معارك دفاعية للثوار

_معارك مدرسة المشاة وحليصة وتل سوسين وام القرى مابين مفخخات واسرى وعمليات عسكرية اكثر من 200شهيد واسيروجريح وجميع معاركها دفاعية

_معرك دوديان وحرجلة والقرى الحدودية اكثر من50شهيد وهي معارك دفاعية
معارك السيطرة على ام حوش وتل مالد وتل قراح وحربل ما يقارب 40 شهيد واسير وجريح

_مفخخة في مارع مقر هيئة رد المظام 11شهيد وبنفس اليوم مفخخة بمقر في قرية حوار كلز اكثر من 35شهيد وجريح مفخخات غدر

_معارك السيطرة على صوران وتلالين وكفرة اكثر من 150شهيد وجميع معاركها دفاعية
_معارك اقتحامات مارع الاقتحام الاول والثاني والثالث اكثر من 150مابين شهيد وجريح وهي معركة دفاعية

_معارك حصار مارع في قرى جبرين وكفر كلبين اكثر من 40شهيد
_معارك الكر والفر في القرى الحدودية كفر غان البل الشيخ ريح نده اكده جارز الفارزية تل حسين بريشة دوديان الراعي حرجلة حوار كلز يحمول اكثر من 300مابين شهيد وجريح واسير

ناهيك عن عشرات من الجرحى والشهداء والمفخخات العمليات الانغماسية التي نفذت في مارع وتل رفعت ومنغ والمالكية وغيرها

ولو جمعنا هذه الارقام التقديرية 1100مابين شهيد واسير وجريح واعتقد ان الارقام من هذا الرقم بكثير خلال الفترة الممتدة من الشهر الثامن عام 2014الى يومنا بالاضافة لاكثر من 4000مقاتل مرابط لصد صيالهم وصيال مليشا حزب البعث الكردي على ماتبقى من منطقة الريف الشمالي ويسأل احدهم كيف يسقط الريف الشمالي وتتحاصر حلب

اي ما استهلكته داعش في مناطق مدنية كانت محررة وامنة ولا تحتاج لعسكري واحد فيها جهود جيش مقاتل تعداده 5500مقاتل كانت قادرة على تحرير حلب وريفها من النظام وليس صده ومنع محاصرة حلب طبعا هذه الحملة ترافقت مع حملة متوازية مع قوات النظام لفتح طريق الى نبل والزهراء وحصار حلب وما خسره الثوار في دفع صيال داعش خلال هذه الفترة اقل بكثير مما خسروه في صد النظام منذا بدء العملية العسكرية في حصار حلب

ونحن هنا لم نحسب عدد من قتلته داعش واستهلكته من ثوار في معاركه في الريف الشمالي قبل انسحابها الى الراعي والباب ولم نحسب عدد من قتل واسر منهم في الباب والراعي ومنبج ومسكنة والرقة ودير الزور وغيرها من المناطقة التي استولوا عليها
ولم نحسب عدد من اعتزل القتال او هاجر بسبب دخول داعش

ونحن هنا لم نحسب قضية تهجير الحاضنة الشعبية لثوار حلب وهي التي كانت تمدهم بالثوار والثبات

تعلموا كيف تموت الثورات ويتم القضاء عليها

قد يعجبك ايضا