قائد الانقلاب في بوركينافاسو يعتذر ويعلن استعداده تسليم السلطة سلمياً لحكومة مدنية

12042837_1682671788540736_6505869782394053541_n

قبل الجنرال “غيلبرت دينديري” بالمقترح الإقليمي، بشأن حل الصراع على السلطة في البلاد، وأعلن اعتذاره لشعب بوركينا فاسو عن الانقلاب العسكري.

وقال الجنرال “دينديري” إنه مستعدٌ لتسليم السلطة إلى “حكومة مدنية”، لحقن الدماء وتجنباً لإراقة المزيد منها، حسب ما نقلت وكالات الأنباء العالمية.

ويتزعم الجنرال “دينديري” مجموعة الحرس الرئاسي التي نفذت الانقلاب العسكري، ضد الرئيس والحكومة المؤقتة، واستلمت الحكم عقب إسقاط الرئيس السابق بمظاهرات سلمية.

ورفضت فصائل أخرى في الجيش البوركيني هذا الانقلاب، وتحركت بعض القطع المدعومة بالدبابات إلى العاصمة “واغدوغو” لإنهاءه.

وكان الانقلابيون أفرجوا عن الرئيس المؤقت “كافاندو” بعد احتجاز ليومين في وقت سابق الأسبوع الماضي، وحسب تغريدةٍ للسفير الفرنسي فإن الرئيس المؤقت موجود حالياً في مقر السفارة الفرنسية.

قد يعجبك ايضا