قادة أوروبا يتفقون على حزمتي الميزانية والتحفيز بـ 2.2 تريليون دولار

الاتحاد برس

 

أعلن شارل ميشيل رئيس المجلس الأوروبي، أمس الخميس، توصل قادة دول الاتحاد الأوروبي وعددها 27 دولة إلى تسوية مع بولندا والمجر تسمح بالمضي قدما لتمرير حزمة ميزانية الاتحاد طويلة المدى وحزمة التحفيز الاقتصادي.

وتبلغ قيمة ميزانية الاتحاد الأوروبي متعددة الأعوام وحزمة التعافي الاقتصادي نحو 1.8 تريليون يورو (2.2 تريليون دولار)، وفقا لـ”الألمانية”.

وقال شارل ميشيل رئيس المجلس الأوروبي على تويتر: “بوسعنا الآن الشروع في التنفيذ وإعادة بناء اقتصاداتنا. حزمتنا التاريخية للإنعاش الاقتصادي ستقود تحولنا البيئي والرقمي.”

ويعد إقرار الميزانية شرطا مسبقا لإحراز تقدم في قضية رئيسية أخرى، وهي تحديد أهداف خفض الانبعاثات الغازية إلى 55% بحلول عام 2030.

وتقاوم بعض البلدان هذا الهدف بدعوى أنه لا يمكنها الوصول إليه، ولكن يبدو أن المحادثات السرية قد أثمرت خلال الأسابيع الماضية، حيث قال عديد من دبلوماسيي الاتحاد الأوروبي يوم الأربعاء إن التوصل إلى اتفاق قد يكون ممكناً.

قد يعجبك ايضا