قتلى وجرحى في تفجير حافلة عسكرية في البادية السورية

الاتحاد برس

 

قُتل عنصران على الأقل من قوات دمشق وأصيب أكثر من 8 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، نتيجة انفجار لغم زرعه خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”

على جانب الطريق شمالي السخنة بريف حمص الشرقي، حيث انفجر اللغم أثناء مرور حافلة مبيت عسكرية لقوات دمشق.

ونفذت المقاتلات الحربية الروسية، أكثر من 30 غارة استهدفت مواقع عدة في البادية السورية، تزامنًا مع استمرار عمليات البحث عن خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وبذلك بلغت حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من 24 مارس/آذار 2019 وحتى يومنا هذا  1487 قتيلا من قوات دمشق والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من بينهم اثنين من الروس على الأقل

بالإضافة لـ152 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم “الدولة الإسلامية” في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب.

كما قتل 4 مدنيين عاملين في حقول الغاز والعشرات من الرعاة والمدنيين الآخرين بينهم أطفال ونساء في هجمات التنظيم، وقتل 968 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، خلال الفترة ذاتها خلال الهجمات والقصف والاستهدافات.

قد يعجبك ايضا