قتلى وجرحى في مواجهات بين القوات المشتركة وميليشيا “الحوثي” جنوب الحديدة

الاتحاد برس

دارت اليوم الثلاثاء، أول أيام عيد الأضحى، مواجهات بين القوات اليمنية المشتركة التابعة للحكومة المعترف بها دوليا، وجماعة “أنصار الله” في محافظة الحديدة غربي اليمن، محور اتفاق السويد الذي توصل إليه الجانبان أواخر 2018.

وأفاد مصدر عسكري يمني بأن مواجهات عنيفة دارت إثر تنفيذ مجموعات من “أنصار الله” محاولة تجاوز لخطوط التماس والتقدم باتجاه مواقع للقوات المشتركة في ضواحي مدينة التُحَيتا جنوب الحديدة.

وأضاف أن المواجهات أوقعت 4 قتلى من المهاجمين من “أنصار الله” وثلاثة من القوات المشتركة، في حين أصيب 9 من الطرفين.

وأشار إلى أن القتال جاء بعد ساعات من مواجهات مماثلة تخللها قصف متبادل بين الجانبين، في جبهة كيلو 16 وخلف معسكر الدفاع الساحلي شرق مدينة الحديدة.

والأحد الماضي، سقط 12 قتيلا وجريحا من “أنصار الله” والقوات المشتركة، خلال مواجهات جنوب غربي مدينة التُحَيتا جنوب الحديدة، حسبما أفاد مصدر عسكري يمني لوكالة “سبوتنيك”.

ومنذ أن توصلت الحكومة اليمنية وجماعة “أنصار الله”، إلى اتفاق خاص بالحديدة ضمن جولة مفاوضات السلام في السويد، أواخر ديسمبر/ كانون الأول 2018، يتبادل الجانبان الاتهامات بالخروقات للهدنة الأممية المعلنة في المحافظة الساحلية على البحر الأحمر.

 

قد يعجبك ايضا