قتيل بقصف حكومي على “دارة عزة” بريف حلب

الاتحاد برس

 

شهدت أطراف مدينة دارة عزة بريف حلب الغربي قصفاً حكومياً عنيفاً، ما أدى لمقتل عنصر من الفصائل المسلحة في نقطتهم العسكرية، وذلك تزامناً مع استهداف حكومي لريفي اللاذقية وإدلب.

وأطلقت القوات الحكومية مدفعيتها الثقيلة على تلال كبانة بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، ومحاور جبل الزاوية بريف إدلب، ونقاط التماس في ريف حلب الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن. “المرصد السوري”

وبعد منتصف ليل الخميس-الجمعة، نفّذت القوات الحكومية قصفاً صاروخياً على مناطق في أطراف كنصفرة والبارة وفليفل وبينين وسفوهن ضمن جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، وسط استهدافها بالرشاشات الثقيلة لمحاور التماس في العنكاوي بسهل الغاب شمال غربي حماة، دون معلومات عن خسائر بشرية.

وقُتِلَ اثنين من عناصر “الجبهة الوطنية للتحرير” قبل أمس الخميس واُصيبَ آخر، جراء انفجار لغم أرضي بهما، على أحد محاور القتال مع القوات الحكومية في منطقة البارة التابعة لجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

قد يعجبك ايضا