قتيل كل ساعة من قوات النظام السوري خلال 12 يوماً

قتيل كل ساعة من قوات النظام السوري خلال 12 يوماً
الاتحاد برس:

وثق نشطاء مقتل 280 فرداً من قوات النظام خلال 122 يوماً فقط، بمعدل قتيل في كل ساعة، بينهم 31 ضباطاً، والباقي من أفراد قواته والميليشيات الرديفة التي تسانده في تهجير وقتل الشعب السوري.

إذ قتل ضابطان برتبة عميد، وثلاثة برتبة عقيد، وأربعة برتبة مقدم، وثلاثة برتبة رائد، وأربعة برتبة نقيب، و15 برتبة ملازم أول، إضافة إلى 16 قتيل من ميليشيا حزب الله اللبناني جميعهم لقوا مصرعهم في مدينة درعا.




فقد لقي ستة ضباط حتفهم في ريف دمشق بينهم عميد، وقتل ضابط واحد برتبة عقيد في دمشق، فيما قتل ثلاثة منهم في درعا وريفها، كذلك قتل أربعة في التنف بينهم عميد من مليشيا ‹فاطميون›، أما حصة دير الزور بلغت ستة ضباط، وفي حلب وريفها أربعة ضباط، أما حماة وريفها قتل فيهما ضابطان، في الوقت الذي كانت الحصيلة في حمص والرقة واحداً لكل منهما.

خسائر قوات النظام تأتي في أعقاب محاولته التقدم أو استعادة السيطرة على المناطق التي خسرها خلال السنوات الست من حربها ضد الشعب.

قد يعجبك ايضا