قرار جديد بخصوص تنقل السوريين بين المدن التركية والإئتلاف يوضح

7

أصدرت الحكومة التركية قراراً جديداً يمنع تنقل السوريين بين الولايات التركية إلا بـ”إذن مسبق” من إدارة الهجرة، وذلك بعد أسابيع من قرار مماثل بشأن سفر السوريين خارج تركيا.

ويتوجب على السوريين في تركيا وفق القرار الجديد التوجه إلى إدارة الهجرة في الولايات التي يقيمون فيها، قبل السفر براً وجواً بين المدن التركية، من أجل الحصول على “إذن سفر” مسبق، مع العلم أنه سيتم رفض أية حالة سفر دون الحصول على ورقة الإذن آنف الذكر.

من جهته أوضح مصدر في قسم العلاقات العامة في الإئتلاف الوطني المعارض لـ”أورينت نت” أن الخارجية التركية أبلغت الإئتلاف بشكل رسمي بالقرار الجديد.

وأضاف المصدر أن القرار التركي الجديد “مؤقت”، يستمر خلال فترة الانتخابات وبعدها بقليل، مشيراً إلى أن هدف القرار هو ضبط الموضوع الأمني في البلاد”، وفق قوله.

وتشهد تركيا في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، بعد فشل مفاوضات رئيس الوزراء التركي الحالي داود أوغلو لتشكيل حكومة ائتلافية مع حزبي الشعب الجمهوري والحركة القومية، عقب فوز حزبه في الانتخابات التي جرت في 7 حزيران/ يونيو الماضي، بأغلبية لا تمكنه من تشكيل حكومة بمفرده.

ويضيف القرار التركي الجديد أعباء روتينية ونفسية جديدة على السوريين، ويقيد حركتهم بين المدن التركية.

ويأتي القرار الجديد بعد أسابيع من اصدار الحكومة التركية قراراً بشأن سفر السوريين خارج تركيا، ونص القرار حينها، على أن كل سوري لديه هوية التعريف “كيمليك”، مراجعة شعبة الأجانب للحصول على “إذن بالسفر” خارج البلاد.

والجدير بالذكر أن عدد السوريين في تركيا يبلغ قرابة المليونين، وفق احصاءات شبه رسمية.

أورينت نت

قد يعجبك ايضا