قسد: ارسال التحالف الدولي أسلحة لشمال وشرق سوريا خطوة بالاتجاه الصحيح

الاتحاد برس

 

أثنى مركز التنسيق والعمليات العسكرية التابع لقوات سوريا الديمقراطية، أمس السبت، على إرسال قوات التحالف الدولي معدات عسكرية إلى شمال وشرقي سوريا مؤخرًا.

وأشار المركز إلى تلك الخطوة تأتي في الاتجاه الصحيح واستمرارًا للجهود المشتركة في مكافحة خلايا تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” التي ازدادت خطورتها في الفترة الأخيرة بريف دير الزور.

وأعلن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، يوم الجمعة، عن نيته نشر معدات عسكرية جديدة في شمال شرقي سوريا.

وتنشط عناصر وخلايا “داعش” بشكل كبير في دير الزور، وينفذون عمليات تستهدف قوات سوريا الديمقراطية وقوات التحالف الدولي بين الفينة والأخرى في ريف دير الزور الشرقي.

وأطلقت قوات سوريا الديمقراطية خلال شهر حزيران/ يونيو الفائت، عملية عسكرية تحت مسمى “ردع الإرهاب” لملاحقة خلايا “داعش” في الريف الجنوبي للحسكة وريف ديرالزور والحدود العراقية السورية.

كما أعلنت قسد في الرابع من آب/أغسطس الفائت حملة عسكرية بالتعاون مع قوى الأمن الداخلي بمساندة من قوات التحالف الدولي لملاحقة خلايا التنظيم في محافظة دير الزور وذلك بعد حالات الاغتيال التي طالت شيوخ ووجهاء العشائر.

وتتكرر عمليات الاستهداف لقوى الأمن الداخلي وقوات مجلس دير الزور العسكري، وأعضاء المجالس المدنية في دير الزور.

ويتهم المجلسان العسكري والمدني في دير الزور خلايا تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، بالوقوف خلف هذه الاستهدافات، إلى جانب دعم القوات الإيرانية والحكومة السورية لنشر الفوضى في المنطقة.

 

قد يعجبك ايضا