قصف متبادل بين القوات الحكومية والفصائل بريف إدلب

الاتحاد برس

 

أفادت مصادر محلية في الشمال السوري أن مناطق جنوب إدلب وغرب حماة شهدت مساء أمس السبت، تواصلاً للقصف المتبادل بين الفصائل المسلحة والقوات الحكومية.

ونقلت “نورث برس” عن مصادر عسكرية، أن غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة و الصواريخ مواقع القوات الحكومية على محور تلة الملك شمال اللاذقية.

وتابعت المصادر أن “الفتح المبين” استهدفت أيضاً بقذائف المدفعية الثقيلة اجتماعاً يضم ضباطاً في القوات الحكومية والقوات الروسية على محور قمة النبي يونس بريف اللاذقية الشمالي.

وفي إدلب، استهدفت الفصائل بقذائف المدفعية الثقيلة وصواريخ الغراد مواقع للقوات الحكومية والمليشيات الموالية لها في بلدة كفروما جنوبي إدلب، وفقاً للمصادر نفسها.

وأشارت المصادر إلى أن غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة مواقع لقوات الحكومة في قريتي الرصيف و الجيد بسهل الغاب غربي حماة، كما استهدفت بقذائف الهاون تجمعاً لقوات الحكومة السورية بالقرب من مدينة سراقب شرق إدلب.

قد يعجبك ايضا