قصف متبادل بين القوات الحكومية والفصائل بريفي إدلب وحماة

الاتحاد برس

 

شهد ريفا إدلب وحماة، شمال غربي سوريا، مساء الجمعة، تواصلاً لعمليات القصف المتبادل بين الفصائل المسلحة والقوات الحكومية، ماأدى لوقوع أضرار مادية في منازل سكان.

وقالت مصادر لدى الفصائل، لنورث برس، إن القوات الحكومية المتمركزة في مدينة كفرنبل وبلدة بسقلا، كثفت من قصفها المدفعي والصاروخي على قرى وبلدات سفوهن والفطيرة وكفرعويد وكنصفرة والبارة في جبل الزاوية جنوب إدلب.

وأضافت أن القصف خلف أضراراً مادية كبيرة في عشرات المنازل، دون ورود أنباء عن خسائر بشرية.

ومن جانبه، قال مصدر عسكري في الجبهة الوطنية للتحرير، إن غرفة عمليات الفتح المبين، التي تضم هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) وجيش العزة إلى جانب الجبهة الوطنية للتحرير، والقوات التركية قصفت بقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ مواقع قوات الحكومة في مدن كفرنبل ومعرة النعمان.

كما استهدفت الفصائل بالصواريخ مواقع في قرى وبلدات معرة حرمة وحزارين والملاجة والدار الكبيرة وبسقلا بريف إدلب الجنوبي.

قد يعجبك ايضا