قوات الاحتياط المجرية… إلى خط المواجهة مع المهاجرين

12038122_174130226257741_4222724731481896750_n

أرسلت وزارة الدفاع المجرية صباح اليوم السبت، دفعة جديدة من عناصر الجيش التابعة لمجموعات الاحتياط إلى المناطق الحدودية مع صربيا، لوقف ما أسمته بـ “سيل المهاجرين”، المتواجدين على الحدود المجرية.
وقال وزير الدفاع المجري “استيفان سيميسكو”: “تلقيت طلباً من هيئة الأركان لإرسال وحدات الجيش الاحتياطية إلى الحدود مع صربيا، وذلك بعد التدفق الشديد للمهاجرين إلى تلك المنطقة”.
وذكر “سيميسكو”، أن الوحدات الاحتياطية سيتم استخدامها في تعزيز أمن الحدود وحماية القطعات العسكرية، التي باتت فارغة بسبب توجه عناصرها إلى الحدود لكبح الهجرة غير الشرعية.
يأتي ذلك بعد قيام الحكومة المجرية، بإغلاق حدودها مع صربيا وكرواتيا مؤخراً، ضمن الحملة الأمنية التي أطلقتها الحكومة المجرية، لحماية البلاد.

قد يعجبك ايضا