قوات حكومية رسمية تدخل بلدة المشيرفة بريف إدلب

الاتحاد برس:

دخلت قوات حكومية رسمية سورية إلى بلدة المشيرفة بريف إدلب أحد المعاقل الرئيسية لتنظيم “أجناد القوقاز” إلى الشرق من الطريق الدولي (حلب- دمشق) بنحو 20 كم، في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

ونقلت وكالة سبوتنيك” عن مصدر ميداني، بأن قوات حكومية رسمية تمكنت من السيطرة على بلدة “المشيرفة” أحد معاقل تنظيم “أجناد القوقاز” بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وتقدمت القوات الحكومية الرسمية وسط تمهيد جوي روسي سوري كثيف باتجاه “المشيرفة”، وتمكنت من السيطرة عليها، مشيراً إلى أن البلدة تعتبر أحد أهم معاقل مسلحي “أجناد القوقاز” وحلفائهم في تنظيم “هيئة تحرير الشام/ جبهة النصرة“.

وكانت المجموعات المسلحة تستخدم المنطقة منطلقاً لتنفيذ هجماتهم الصاروخية باتجاه البلدات التي فقدوا السيطرة عليها ومواقع القوات الحكومية الرسمية في المنطقة، ومركزًا لخطوط الإمداد القادمة من مدينة معرة النعمان.

ويضم تنظيم “أجناد القوقاز“، مقاتلين متطرفين متحدرين من دول تقع على الحد الفاصل بين أوروبا وآسيا مثل أذربيجان وأرمينيا وجورجيا والشيشان، وتقدر أعدادهم بآلاف المقاتلين الذين وصلوا إلى سوريا مع عائلاتهم أواخر 2012 وأوائل 2013، وبدؤوا بالتجمع في فصيل عسكري واحد تحول إلى كيان مستقل عن الفصائل الأخرى.

قد يعجبك ايضا