قوات المعارضة تتبنى تفجير مبنى الحسبة التابع لداعش في مدينة منبج شرق حلب

قوات المعارضة تتبنى تفجير مبنى الحسبة التابع لداعش في مدينة منبج شرق حلبالاتحاد برس:

تبنت قوات المعارضة اليوم الخميس، التفجير الذي استهدف مبنى “الحسبة” التابع لتنظيم “داعش” في مدينة “منبج” شرق حلب، وأسفر عن مقتل عشرين عنصراً من التنظيم من بينهم امير الحسبة الملقب بـ “أبي الوليد” وجرح 56 آخرين منهم.

وقالت المجموعة التي اطلقت على نفسها اسم “كتيبة المهام الخاصة”: “من كتيبة المهام الخاصة في منبج..نعلن نحن كتيبة المهام الخاصة التابعة لأحد فصائل الثوار في منبج العاملة في ريف حلب الشمالي تبني عملية التفجير التي استهدفت مبنى الحسبة التابع لداعش بمدينة منبج ونعدكم بالمزيد من العمليات الامنية بعقر دار الدواعش ونشكر كل من ساهم معنا بهذا العمل المتقن من مهاجرين وأنصار”.

قد يعجبك ايضا