قوات النظام تستهدف مناطق وادي بردى بالأسلحة الثقيلة وقوات المعارضة تصد هجوماً لها على محور الغوطة الشرقية

قوات النظام تستهدف مناطق وادي بردى بالأسلحة الثقيلة وقوات المعارضة تصد هجوماً لها على محور الغوطة الشرقيةالاتحاد برس:

استهدفت قوات النظام اليوم الخميس، البلدات الواقعة في منطقة “وادي بردى” بريف دمشق بالراشات الثقيلة والقناصات، دون أنباء عن وقوع إصابات.

وقال مراسل “الاتحاد برس”، إن قوات النظام استهدفت الطريق الواصلة بين قريتي “دير مقرن وافرة” في وادي بردى بالرشاشات الثقيلة والمتوسطة، بالإضافة لاستهداف قوات النظام وميليشيا حزب الله اللبناني، المتمركزة في الكتيبة الصاروخية في منطقة “هابيل”، تحركات المدنيين في محيط قرى “وادي بردى” بالأسلحة الرشاشة والقناصة، دون ورود أنباء عن إصابات.

وفي سياق منفصل، تمكنت قوات المعارضة من صد هجوم لقوات النظام على جبهة اتوستراد “حلب – دمشق” في الغوطة الشرقية، واستطاعت قتل عدة عناصر منهم وجرح عشرات آخرين، بالإضافة لتدمير مدرعة وسيارة مزودة برشاش وأفشلت هجومهم على المكان.

كما استطاعت المعارضة صد هجومين لتنظيم “داعش” على محوري “جبال الأفاعي، ومنطقة البادية” القريبة من “بئر القصب” في منطقة القلمون الشرقي، بعد استهدافهم بالرشاشات الثقيلة، ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر التنظيم وإصابة آخرين منهم بجروح.

قد يعجبك ايضا