قوات النظام تقتل أربعة شبان حاولوا الفرار من أحد حواجزها بدمشق

قوات النظام تقتل أربعة شبان حاولوا الفرار من أحد حواجزها بدمشق

الاتحاد برس:

قتل أربعة شبان اليوم الثلاثاء 13 حزيران/ يونيو، إثر إطلاق النار عليهم من قبل قوات النظام أثناء محاولتهم الفرار من على أحد حواجزها في العاصمة دمشق.

وبحسب مصادر محلية فإن كلاً من الشبان “أحمد الصالحاني، وعبدالله محمود يونس، وقتيبة مدارتي، وسامح دردر” كانوا على متن حافلة نقل عام /سيرفيس/ عندما تم إنزالهم من حاجز (جسر الرئيس) في العاصمة دمشق، بحجة عدم امتلاكهم لأوراق تأجيل الخدمة العسكرية المطلوبة، وعلى الرغم من توسلات الشبان بأن أوراقهم نظامية إلا أن ذلك لم ينفع.

وذكرت: استغل الشبان دخول المشرف على الحاجز إلى الكبينة من أجل التفييش، ليقوموا بالركض في محاولة منهم الفرار إلا أن عنصرين من الحاجز أطلقا النار عليهم وأردوهم قتلى وتم نقلهم إلى مشفى تشرين العسكري لتسليمهم لذويهم.



وتشهد العاصمة دمشق حملة اعتقالات واسعة تشنها قوات النظام بحق الشبابن بين الـ 18 – 45 بحجة خدمة العلم الاحتياطية والإلزامية، الأمر الذي دفع معظم الشبان لترك منازلهم والفرار باتجاه مناطق المعارضة أو دول الجوار، وقد باتت دمشق شبه خالية من الرجال وفقاً لناشطين.

قد يعجبك ايضا