كيف تم إحراق قرى وغابات تيزي وزو في الجزائر؟

الاتحاد برس

أفادت وسائل إعلام جزائرية، أمس الأربعاء، بأن حرائق الغابات المشتعلة والتي تجتاح جزءا كبيرا من شمال البلاد حدثت بفعل فاعل.

وكشفت صحيفة “النهار” الجزائرية، أن 3 مشتبه بهم أشعلوا النيران في مناطق مختلفة في تيزي وزو.

ونقلت النهار عن مسؤولين محليين في ولاية تيزي وزو قولهم، إن المشتبه بهم كانوا يستقلون سيارتين، إحداهما من نوع “ساكسو” والأخرى من نوع “إيبيزا”، وأضرموا النيران في الغابات المتاخمة للطريق الوطني رقم ١٢، وهو الطريق المؤدي إلى قرية “آيت نوار”.

وأشارت النهار إلى أنه بعد مرور هؤلاء الأشخاص على الأماكن المقصودة، اندلعت فيها ٣ حرائق، حيث أوقف الأشخاص الثلاثة وسلموا لمصالح الدرك الوطني.

ذكر التلفزيون الجزائري الرسمي، الأربعاء، أن حرائق الغابات التي تجتاح مناطق في شمال البلاد أودت بحياة ما لا يقل عن 65 شخصا مع استمرار أسوأ موجة من الحرائق المدمرة في تاريخ البلاد.

ونشرت الحكومة قوات الجيش للمساعدة في مكافحة الحرائق المستعرة على أشدها في منطقة القبائل الجبلية، ومن بين الذين لقوا حتفهم 28 جنديا وأصيب 12 غيرهم بحروق خطيرة.

وأعلن الرئيس عبد المجيد تبون الحداد العام ثلاثة أيام على القتلى وجمد أنشطة الدولة التي لا صلة لها بالحرائق.

 

قد يعجبك ايضا