لبنان.. تجدُّد الاحتجاجات إثر الانهيار القياسي للعملة الوطنية

الاتحاد برس

 

شهدت الساحة اللبنانية وعلى وجه الخصوص العاصمة “بيروت”، اليوم السبت، احتجاجات في أكثر من منطقة، وذلك تزامناً مع تسجيل الليرة اللبنانية أنهياراً قياسياً هبطت فيه إلى 12 ألف ليرة لبنانية أمام الدولار الأميركي الواحد.

وبحسب قناة “الجديد” اللبنانية، فإنّ المحتجون تجمّعوا في “ساحة الشهداء” وسط العاصمة “بيروت”، وانضم إليهم العسكريون المتقاعدون، الذين انسحبوا بعدما حاول عدد من الشبان اقتحام أحد مداخل مجلس النواب وإلقاء الحجارة على القوى الأمنية.

وذكرت القناة أنّ “شرطة البرلمان أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين، ما أدى لوقوع إصابات بين المحتجين اثر استنشاق الغاز”.

كما قطع المتظاهرون طريق “بيروت صيدا” بالإطارات المشتعلة احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وارتفاع سعر صرف الدولار، وفي خبر عاجل نقله المصدر نفسه، قام متظاهرون بقطع السير عند تقاطع المدينة الرياضية بالإتجاهات الأربعة.

يُذكر أنّ الساحة اللبنانية تشهد تظاهرات وقطع طرق منذ مطلع العام الحالي احتجاجاً على “تردّي الوضع المعيشي وانخفاض قيمة العملة اللبنانية، وأزمة تشكيل الحكومة اللبنانية”.

قد يعجبك ايضا