لورا أبو أسعد تتحدث عن دوافع عودتها إلى الساحة الفنية

الاتحاد برس

 

كشفت الفنانة السورية “لورا أبو أسعد” عن الأسباب التي دفعتها للعودة إلى الساحة الفنية بعد طول غياب.

وأوضحت “لورا” أن عودتها كانت بمبادرة من عدد من أصدقائها. وقالت أن الفنان باسم ياخور والفنان طلال مارديني هما من قاما بهذه المبادرة والتي وصفتها بـ “اللطيفة”.

وأشارت إلى أنهما عبرا عن رغبتهما الكبيرة بوجودها في مسلسل “روز” والذي ألفه طلال مارديني. أما عن طبيعة دورها في المسلسل أوضحت” أنها لا تستطيع الحديث عن طبيعة الدور الذي تجسده في العمل”.

وأشارت إلى أنه لا يزال قيد الكتابة والتعديل، لكن ملامح الدور وبشكل مبدئي “جيدة جداً”.

إلا أن لورا أبو أسعد أكدت ثقتها بأن دورها في روز سيقدمها بعد الغياب الطويل بشكل مختلف. وعبرت عن سعادتها بكون العمل سوري بحت، لكونها ضد الأعمال المشتركة والتي انتشرت بكثرة.

كما أكدت لورا على أن الوقت قد حان لعودة الدراما السورية إلى موقعها الأصلي على خريطة الأعمال التلفزيونية.

وأعلنت أبو أسعد في منشور عبر فيسبوك قبل عدة أيام، عن انضمامها لأسرة عمل مسلسل “روز”.

قد يعجبك ايضا