ليبيا… اللجنة العسكرية المشتركة تتفق على خطة عاجلة لإخراج المقاتلين المرتزقة من البلاد

الاتحاد برس

 

أعلنت اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5) أنها اتفقت على مجموعة من النقاط، خلال اجتماعها اليوم السبت.

وانطلقت امس السبت، الجولة السابعة من مفاوضات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 في قاعة الاجتماعات في سرت، وسط ليبيا.

وبحسب البيان الختامي للجنة العسكرية المشتركة أنه الاتفاق على تدابير محددة وخطة مستعجلة لإخراج كافة المرتزقة والعناصر الأجنبية من الأراضي الليبية.

وكانت اللجنة العسكرية المشتركة “5+5″، أحد أهم مخرجات مؤتمر برلين حول ليبيا، في 19 كانون الثاني/يناير 2020.

وطالبت اللجنة، بحسب البيان، بسرعة تعيين وزيرا للدفاع، ومخاطبة المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية بتجميد أي اتفاقيات ومذكرات التفاهم لأي دولة.

وأنيط باللجنة، التي تشكلت من خمسة عسكريين من الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر، ومثلهم من حكومة الوفاق بقيادة فائز السراج، تثبيت وقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس وغرب البلاد.

وأشار البيان الختامي إلى أن اللجنة العسكرية تحمل لجنة الـ75 حال فشلها عواقب خرق وقف إطلاق النار.

واتفق المجتمعون على تبادل عدد جديد من المحتجزين بين الطرفين في الأيام القادمة.

وأشار البيان إلى أنه تم التأكيد على الترتيبات الأمنية بالطريق الساحلي وتشديدها، والبدء باجراءات فتح طريق بوقرين الجفرة في الأيام القادمة.

يشار إلى أن الجيش الوطني الليبي يبسط سيطرته على الجنوب الشرقي والجنوب الغربي وعلى كامل الشرق الليبي؛ بالإضافة إلى المنطقة الوسطى الجفرة وسرت (منطقة الهلال النفطي)، التي تضم أكبر الحقول والموانئ النفطية في ليبيا

قد يعجبك ايضا